الرئيسية / شبكة عرب ميديا / تعرف علي التحديثات الجديدة لأعراض فيروس كورونا للمصابين ولمن تم شفاءهم من فيروس كورونا

تعرف علي التحديثات الجديدة لأعراض فيروس كورونا للمصابين ولمن تم شفاءهم من فيروس كورونا

كتب / رابعة على العماني

هناك عدة (بروتوكولات) مختلفة عالميا لإعلان الشفاء من فيروس كورونا، وكل دولة تستخدم ما يناسب ظروف تفشي الفيروس لديها، لذا نجد بعض الدول نسبة الشفاء فيها أعلى من غيرها وبعضها نسبة التعافي فيها جدا قليلة

من الطرق المستخدمة لتأكيد الشفاء في الولايات المتحدة الأمريكية، مضيّ ٣ أيام من آخر مرة ارتفعت فيها الحرارة أو اختفت الأعراض دون تناول أية أدوية ملطفة للأعراض، بشرط أن يكون مضى على بداية الأعراض ما لا يقل عن ٧ أيام.

بينما في نيوزيلندا، هناك خيار إجراء فحصين لكشف الفيروس بينهما ٢٤ ساعة لمجرد اختفاء الأعراض.

أما في عمان على حسب بروتوكول وزارة الصحة، يعلن الشفاء بعد يومين من عودة الحرارة لطبيعتها بدون خافضات حرارة أو خلو المريض من الأعراض لمدة 3 أيام بشرط أن يكون مر على ظهور أول عرض ما لا يقل عن ٧ أيام، يلي ذلك حجرا صحيا لمدة أربعة عشر يوما.

البحرين ونيوزيلندا (عند بداية تفشي الفيروس فيها) سجلتا معدل شفاء سريع، وأعتقد بأن السبب في ذلك قد يكون بسبب فحص تواجد الفيروس لمجرد اختفاء الأعراض، والسبب الثاني قد يكون بسبب تشخيص الإصابات بعد مضى عدة أيام من ظهور الأعراض، حيث ترجح بعض الدراسات بأن إمكانية نقل العدوى بعد ١٠ أيام من الإصابة تكون نادرة إما لقلة الفيروسات أو اختفائها، في حين أن بعض الدراسات في الصين وجدت بأن الفيروس قد يتواجد لمدة ٢٠ يوما.

كما أن سرعة الشفاء تعتمد على عمر المصاب ومناعته والأمراض المزمنة التي يعاني منها المصاب.

طيف واسع من الأعراض أبداه مصابوا فيروس كورونا، وهناك تحديث دائم للأعراض من قبل الجهات المختصة بالأمر… كثير من المراجعين يظنون بأن من أشيع الأعراض لدى الإصابة بالفيروس آلام الحلق والسيلان الأنفي،غير أنها تعد من الأعراض غير الشائعة.

حسب التحديثات الأخيرة فإن من أشيع الأعراض ارتفاع درجة الحرارة، التعب الجسدي العام، فقدان الشهية، فقدان حاستي الشم والتذوق، والسعال الجاف.

الأعراض الأقل شيوعا ضيق التنفس، آلام الحلق، الصداع، والاحتقان الأنفي.

الأعراض النادرة تتمثل بالغثيان والإقياء، الإسهال، والطفح الجلدي.

كما توجد حالات نادرة سجلت بدون أية أعراض.

وهذه الأعراض قابلة أن تتغير من حيث الشيوع، فمازال العالم يدرس الفيروس وتطوراته، ولا يمكن الجزم بأي شيء في هذه المرحلة بشكل قطعي.

شاهد أيضاً

ظفار والأنواء المناخية المتكررة بقلم خالد غواص الكثيري

ظفار والأنواء المناخية المتكررة  ……………………….. لا يعقل مع تكرار الأنواء المناخية والحالات المدارية التي تتكر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *