الرئيسية / حول العالم / إحتفالية المحبة والسلام لثقافة المنيا

إحتفالية المحبة والسلام لثقافة المنيا

إحتفالية المحبة والسلام لثقافة المنيا

حسناء شحاتة

نسيج واحد ويدا واحدة عنوان إحتفالية فرع ثقافة المنيا بعيد الميلاد المجيد والأعياد تعكس روح الوحدة والمواطنة وفرصة لنشر الحب والسلام على مسرح محافظة المنيا وذلك ضمن إحتفالات الهيئة العامة لقصور الثقافة بأعياد الميلاد المجيد ،  وقدمت الإحتفالية الإعلامية القديرة صباح رمضان ، تضمن الحفل العديد من الفقرات الفنية المتنوعة ، حيث بدأالحفل بالسلام الوطنى ، أعقبه كلمات الترحيب بدأها الكاتب محمد نبيل رئيس اقليم وسط الصعيد الثقافى مؤكداً فى كلمته علي أن الدولة المصرية شرفت بإستضافة السيد المسيح رمز السلام والمحبة والعائلة المقدسة مصر ستظل منبع للسلام والمحبة والأمن والإستقرار تحت قيادة الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية ، أعرب عن خالص التمنيات بالتوفيق والنجاح ولمصرنا الغالية بدوام التقدم والازدهار” ، ثم كلمة فضيلة الشيخ سلامة عبد الرازق وكيل أول وزارة الاوقاف أكد فيها على قوة ووحدة الشعب المصري الذي سيظل دائما يبني وينشد الخير للعالم أجمع ، وفي نهاية كلمته تمنى من الله عز وجل أن يحفظ مصرنا الغالية من كل مكروه وسوء وأن يديم عليها نعمة الإستقرار والرخاء ،و أن هناك ترابط واضح وجلي بين جميع أطياف أبناء المنيا، مما يشكل أداة مساعدة في تحقيق المزيد من التقدم والرخاء للمحافظة، معربا عن أمنياته بأن يحفظ الله مصر ويحميها من كل سوء، ومتطلعا إلى مستقبل أفضل للبلاد، يسوده التقدم والرخاء، بفضل دعم وتعاون أبنائها المخلصين. ثم كلمة نيافة الحبر الجليل الأنبا مكاريوس اسقف عام المنيا ابو قرقاص ألقاها نيابة عنه القس انجيلوس نعيم وقال أن هذا الجمع رسالة قوية للعالم أجمع على قوة وتماسك الشعب المصري الأصيل، وترسخ قيم الحب والإخاء وتحقق السلام المجتمعي من أجل دولة قوية بسواعد جميع أبنائها ، ولقد رفع سيدنا عيسى عليه السلام شعار الحب والسلام فقال المجد لله في الأعالي وعلى الأرض السلام ، ثم كلمة نيافة الحبر الجليل الأنبا بطرس فهيم مطران أقباط الكاثوليك بالمنيا القاها نيابة عنه الأب بولس نصيف ، أعقبها كلمة جناب القس جون رشدى رئيس المجمع الإنجيلى بالمنيا ألقاها نيابة عنه القس كمال رشدى حيث تحدث عن وحدتنا الوطنية والتصدى للأفكار الهدامة التى تريد النيل من بلدنا الغالية مصر وسوف نقف فى وجه أى عدوان غاشم بيدا واحدة ورجل واحد ، كما أكد الأنبا أرميا رئيس المركز الثقافى القبطى بالكتدرائية المرقصية بالعباسية فى كلمته على أن مصر ستبقى أرض السلام والرخاء وأن هذا الجمع يؤكد روح الأخوة والمحبة بين مختلف أطياف الأمة، وأن يحمل العام الجديد الخير لكل المصريين. والتماسك والترابط الذى يجمع بين المصريين والتي يعطي المثل والقدوة في التسامح بين الأديان ، و أن المصريين نسيج واحد وشركاء في بنيان واحد، وأن مصر ستظل بلد الأمن والأمان مشيرا إلى أن المنيا شهدت الكثير من الأحداث المؤلمة في السنوات القليلة الماضية ، واستطاعت قيادتنا السياسية الحكيمة التغلب على تلك الظروف والمحن والخروج بنا من دائرتها جميعا ، كلمة معالى اللواء المحافظ أسامة القاضى أشار فيها أن أبناء مصر مسلمين ومسيحيين متجمعين في نسيج واحد في ألفة ومحبة دائما لأنهم أبناء وطن واحد وسيظلون بتكاتفهم وانتمائهم لوطنهم وتضحياتهم على قلب رجل واحد، داعيا المولى عز وجل أن يعيد تلك المناسبة على مصرنا الغالية بكل الخير والرخاء والتقدم والإزدهار ، اعقبها فقرة التكريمات حيث كرم الكاتب محمد نبيل السيد اللواء المحافظ والانبا ارميا بدرع اقليم وسط الصعيد الثقافى وتكريم رؤساء الطوائف بشهادات تقدير .والجدير بالذكر صرح الكاتب محمد نبيل بأن نيافة الحبر الجليل الأنبا أرميا رئيس المركز الثقافى القبطى بالكتدرائية المرقسية بالعباسية أنه سيقوم بإستضافة فرقة الكورال لمدة ثلاث ايام بالمركز الثقافى القبطى للمشاركة فى برامجها المتنوعة بالكتدرائية .

وذلك بحضور  سيادة اللواء اسامة القاضى محافظ المنياو،  اللواء أحمد جبريل السكرتير العام المساعد للمحافظة الأستاذ خالد إسماعيل مدير عام فرع ثقافة المنيا ولفيف من القيادات التنفيذية للمحافظة ومديرى الادارات بالإقليم والاعلاميين وممثلى الهيئات المختلفة والقساوسة .

حيث قدمت فرقة كورال أطفال المنيا عرض فنى وكوكتيل من الأغانى مع المايسترو عصام الشاذلى ، وتخلل الحفل فقرة للموهبه الفنان أبنوب بداوى يعقوب وفقرة شعرية للشاعر فتحى أحمد عبد الجيد ، كما قدمت فرقة الموسيقى العربية لثقافة المنيا عرض فنى مع المايسترو أحمد الدسوقى .

شاهد أيضاً

كورونا الضيف الذي لم يطرق الباب بقلم الكاتبة صفاء الوضاحي

الضيف الذي لم يطرق الباب ✍️✍️ للكاتبة / صفاء الوضاحي لم تكن الأيام كمثلِ هذه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *